Project Milenial featuring news blogs and tutorials Adjustable Beds – Not Just For The Elderly! How A Dermatologist Can Help With Acne Problems Aromatherapy And Kids Amazingly Simple Skin Care Tips For People With Acne
فريد نزار، الرئيس السابق لشباب باتنة، لميديا فوت : التطبيق الصارم للقوانين سيقضي على الفساد في الكرة الجزائرية - Média Foot dz
lun. Nov 29th, 2021

Média Foot dz

Toute l'actualité du football

Project Milenial featuring news blogs and tutorials Adjustable Beds – Not Just For The Elderly! How A Dermatologist Can Help With Acne Problems Aromatherapy And Kids Amazingly Simple Skin Care Tips For People With Acne

فريد نزار، الرئيس السابق لشباب باتنة، لميديا فوت : التطبيق الصارم للقوانين سيقضي على الفساد في الكرة الجزائرية

في حوار خاص مع ميديا فوت، تطرق الرئيس الأسبق لشباب باتة، فريد نزار، إلى عدة نقاط تتعلق أساسا بالكرة الجزائرية، وقضايا الفساد التي صنعت الحدث في الساحة الكروية مؤخرا، مشيرا إلى ضرورة القضاء على هذه الظاهرة، من خلال التطبيق الصارم للقوانين

 

الكرة الجزائرية منذ عشرين سنة تقريبا و هي في تدهور مستمر وتفشت ظاهرة الرشوة بشكل كبير وأصبح المسؤول يفتخر به  أمام المناصرين، بل اصبحت حتي الجمعيات العامة تحاسب الرئيس على عدم شرائه المباريات لهذا أصبح المسؤول يسعى بكل قوة لهاته الممارسات لإنقاذ نفسه، واستغل بعض السماسرة الوضع وأصبحوا يتحكمون في الوضع وهم من يعينون الفائز بالبطولة والذي يصعد والذي يسقط حتى أصبح المناصر يسأل المسؤول قبل المباراة هل شفت الحكم أم لا واصبحنا نرى مقابلات تباع على المباشر ويشارك في هاته الظاهرة عدة أطراف الرئيس، المدرب، اللاعب، الحكم، وفي بعض الأحيان حتى المناصر، وفي بعض القضايا يتدخل حتى سياسيون ورغم عدة قضايا وضعت على مختلف المكاتب الفيدرالية السابقة أو الحالية لكن كانت في كل مرة توضع في الادراج ولا تأخذ حقها من العقويات، وهو ما شجع هاته الظاهرة. الحل هو في تطبيق القانون مهما كان إسم النادي ومراجعة طريقة تسير النوادي ومراقبتها دوريا ومنع منعا باتا التعامل نقدا، وكذلك فرض قانون يمنع القروض من الخواص للنوادي وكذلك عدم السماح لمن هب ودب لتسير النوادي بتطبيق قانون أكثر صرامة

و أضاف قائلا :  السلطات المعنية يشجعون هاته الظاهرة بعدم ،متابعة هاته الملفات رغم العديد من الملفات التى وضعت لديهم قضية الكاب المولودية وضع تسجيل صوتي وملف كامل في عهد حداج. قضية الكاب الساورة إصدار حكم قضائي ولم يطبق القانون بل تغير القانون حتي يحرم الفريق الضحية من الاستفادة وعوقب الرئيس الذي قدم الشكوي بحجة إخراج وثائق مهمة للصحافة،  قضية عنابة بسكرة حكم نهائي أين العقوبات
فضية الكاب تاجنانت، قضية عين فكرون الخروب والعديد من القضايا المفضوحة والمشكوك في نتائجها، رغم ان المشرع في وسائل الإثبات اشترط محاضر الشرطة تكفي لإدانة اي فريق يستعمل أساليب الرشوة لتأثير على النتائج لكن الاتحادية تشترط الحكم النهائي وانت تعرف كم يستغرق من وقت إصدار حكم قضائي نهائي وهذا كله ساعد على هاته الممارسات وفي الدول الاخرى بمجرد أتصال مشبوه يتم متابعة النادي وهنا يكمن الفرق

قبل أن يختتم  : أحسن حل توقيف البطولة لمدة سنة على الأق  وتنصيب ورشات عديدة للنهوض بالكرة الجزائرية على أسس علمية صحيحة

حاوره علي أيت سي أعمر